أول تعليق حوثي على المصالحة ”السعودية ـ القطرية“ وفتح الاجواء والحدود بين البلدين

قبل 1 سنة 142

رحبت جماعة الانقلاب الحوثية، الثلاثاء 5 يناير/كانون الثاني، بعودة العلاقات القطرية السعودية، وقدمت مباركتها لشعب قطر على رفع الحصار المفروض عليه منذ منتصف 2017.

وفي تغريدة له عبر حسابه بموقع "تويتر"، قال عضو المجلس السياسي الأعلى للجماعة "محمد علي الحوثي": "نبارك لقطر وشعبها رفع الحصار، ونبارك عودة العلاقات مع المملكة العربية السعودية".

وأعرب "الحوثي"، عن تمنيه بأن تكون هذه الخطوة بداية لإنهاء الحروب والتوترات في المنطقة، وعودة الحكمة العربية بتعزيز التآخي وإيقاف الحرب في اليمن وفك الحصار عنه.

ويأتي هذا الموقف الحوثي، غداة الإعلان عن فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين السعودية ودولة قطر، بعد ثلاث سنوات من الأزمة.

وانطلقت في مدينة "العلا" السعودية أشغال القمة الخليجية الـ41، التي تأتي بعد إعلان دولة الكويت أن السعودية فتحت الأجواء والحدود البرية والبحرية مع قطر، مساء أمس الاثنين.

واستقبل ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، الوفود المشاركة في القمة، وتميّز الاستقبال بعناق حار بين ولي العهد السعودي وأمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

وهبطت طائرة أمير قطر في الأراضي السعودية لأول مرّة منذ بدء الحصار، الذي فُرض على بلاده منذ أكثر من ثلاث سنوات.

واحتضن ولي عهد السعودية وأمير قطر أحدهما الآخر لدى نزول الأمير تميم من الطائرة.

وأصبح الأمير تميم الزعيم الوحيد الذي عانقه الأمير محمد في مطار العلا، بغض النظر عن القيود المفروضة في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

اثرأ بقية الخبر