وزير الخارجية القطري يعتبر أنه لا يوجد منتصر في الأزمة الخليجية ويبحث مع نظيره السعودي التعاون الثنائي

قبل 4 أسابيع 66

اعتبر نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني أنه لا يوجد منتصر في الأزمة الخليجية الأخيرة، كما التقى نظيره السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود في نيويورك وبحثا معا علاقات التعاون الثنائي.

وخلال محاضرة ألقاها بمجلس العلاقات الخارجية في نيويورك، قال الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إنه لا يوجد منتصر في الأزمة، معتبرا أن الانتصار الوحيد تمثل في إنهائها.

وأضاف أن مجلس التعاون الخليجي يعد المنطقة الآمنة في هذا الإقليم، وأنه ينبغي توطيد هذا الاستقرار من خلال التعاون.

وتابع وزير الخارجية القطري قائلا "تعلمنا عدة دروس، ليس فقط بالنسبة لنا، وإنما الأعضاء الآخرين في المجلس أيضا. والدرس الأساسي يتمثل في عدم اللجوء إلى الأفعال قبل الحوار. هذه مسألة مهمة، وعلينا دائما حل قضايانا من خلال الحوار والوسائل السلمية".

وخلال المحاضرة نفسها، أكد وزير الخارجية القطري أن انتخابات مجلس الشورى التي أجريت مؤخرا قد تم تحديدها في الدستور الذي صوت عليه كل الشعب القطري، مشددا على التزام حكومة بلاده بخدمة كل من يعيش على أرض قطر بنفس الشروط ومستوى الخدمات.

وأوضح قائلا "ربما هناك قيد قانوني حاليا بعدم السماح لجزء من السكان بالمشاركة في الانتخابات، ولكن الباقي يشاركون في التصويت، وهناك عملية واضحة لكي يتغير هذا القانون".

واعتبر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني أن مجلس الشورى المقبل مخول بمعالجة هذا الأمر، حيث سيكون هناك أعضاء منتخبون، وإذا قرروا فيمكن أن يشمل القانون الجميع.

نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية @MBA_AlThani_ يجتمع مع وزير الخارجية السعودي#وزارة_الخارجية_قطر pic.twitter.com/VU4v84sUZy

— وزارة الخارجية – قطر (@MofaQatar_AR) September 24, 2021

لقاء ثنائي

على صعيد آخر، التقى وزير الخارجية القطري نظيره السعودي في اجتماع عقد بينهما على هامش أعمال الدورة الـ76 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وبحث الوزيران علاقات التعاون الثنائي، وعددا من القضايا الإقليمية والدولية والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

اثرأ بقية الخبر